التساؤلات الناج‍مة عن ظهور سيارة ال‍مستقبل ال‍موصولة شبكياً

التساؤلات الناج‍مة عن ظهور سيارة ال‍مستقبل ال‍موصولة شبكياً

imageتنطلق أنظمة النقل الذكية (ITS) والقيادة الآلية سريعاً نحو الاتسام بالطابع التجاري والقبول في الأسواق على نطاق واسع. ومن المتوقع ظهور مستويات عالية من الأتمتة – الخطوة قبل الأخيرة للقيادة الآلية الكاملة – على الطرق بحلول 2020، مما يبشِّر بآمال كبيرة في تحسين السلامة على الطرق والحد من الازدحام والانبعاثات وزيادة إمكانية التمتّع بالتنقّلية الشخصية لدى كبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة.

والندوة بشأن سيارة ال‍مستقبل ال‍موصولة شبكياً التي ستعقد في إطار معرض جنيف الدولي للسيارات في 5 مارس 2015، ستجمع بين م‍مثلين من دوائر صناعة السيارات وصناعة تكنولوجيا ال‍معلومات والاتصالات ومن ال‍حكومات وهيئاتها التنظيمية والرابطات الدولية للسيارات من أجل تحليل وضع ومستقبل إدماج تكنولوجيا ال‍معلومات والاتصالات في السيارات. وينظِّم الندوة الاتحاد الدولي للاتصالات بالتعاون مع شعبة النقل التابعة للجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لأوروبا (UNECE).

وهناك مجموعة من الأسئلة التي يتعيّن النظر فيها بخصوص التوفّر التجاري لسيارات موصلة وعالية الأتمتة…

وها هو نمط الحياة الموصلة الذي اعتدنا عليه ينتقل إلى سياراتنا. وينادي المستهلكون بأن توفّر سياراتهم بوابة لمجتمع المعلومات، ولكن كيف سيتحقق ذلك بأمان وبدون أن يؤدي إلى تفاقم شرود السائق؟

ستتواصل السيارات الموصولة شبكياً بالسيارات الأخرى والبُنية التحتية المحيطة وخدمات الطوارئ وغيرها. ويمكن لأعمال التقييس أن تسمح لصناعة السيارات بتوفير مليارات الدولارات على المدى البعيد، ولكن ما هي أنسب الوسائل لإشراك عدد كبير من الجهات الفاعلة ذات الصلة في جهود تقييسية تقنية مفتوحة ومحايدة؟

وستُجمع البيانات المتعلِّقة بعادات القيادة للسائقين وأداء السيارة وسيتم تناقلها بصورة مستمرة. وسيجري تحميل البرمجيات والتطبيقات في السيارات كما هو الحال بالنسبة للهواتف الذكية. فما هي الآليات الموحدة اللازمة لحماية أمن البيانات؟ وما هو المستوى المطلوب من الخصوصية في عالم يمكن فيه من خلال تحليل البيانات في الوقت الفعلي تحديد القطع المعيبة في السيارة في وقت مبكر لتنبيه السيارة قبل وقوع الحادث؟

وتكمن الأتمتة هنا. والتكنولوجيا تمضي قدماً بشكل سريع، وتُكلّف الهيئات التنظيمية بوضع لوائح لعالم جريء جديد من السيارات عالية الأتمتة. وتقتضي قواعد الطرق اليوم أن يكون السائق قادراً على السيطرة على السيارة بصفة دائمة، ولكن ماذا يعني ذلك في عصر الأتمتة؟ هل ستسير السيارات عالية الأتمتة على طرق مختلفة عن تلك التي تسير عليها السيارات الأخرى ذات مستويات أقل من التشغيل الآلي؟ ولعل السؤال الأكثر إثارة هو كالتالي: من يتحمّل مسؤولية التأمين في حالة الحوادث التي تنطوي على القيادة الآلية؟

يشارك في برنامج ندوة سيارة المستقبل الموصولة شبكياً كبار الخبراء في مجال أنظمة النقل الذكية، حيث سيخوضون في هذه الأسئلة وغيرها الكثير من منظور الأعمال التجارية والتكنولوجيا والتنظيم.

وسيلي الندوة اجتماع مفتوح لهيئة التعاون ال‍معنية بوضع معايير الاتصالات لأنظمة النقل الذكية في مقر الاتحاد بجنيف يوم 6 مارس 2015. وسيتيح هذا الاجتماع الفرصة لترجمة بعض المناقشات والتوصيات المنبثقة عن الندوة إلى أعمال واضحة للمضي قدماً بهذا الشأن.

imageأصبح تشيساب لي مديراً ل‍مكتب تقييس الاتصالات بعد انتخابه في مؤت‍مر ال‍مندوبين ال‍مفوضين لعام ‏2014‏ في بوسان، جمهورية ‏كوريا. وتولى مهام منصبه في ‏1‏ يناير ‏2015‏.‏ وعمل بصفته نائب رئيس لجنة الدراسات ‏13‏ لقطاع تقييس الاتصالات بشأن “شبكات ال‍مستقبل وال‍حوسبة السحابية” من ‏2001‏ حتى ‏2008، ثم أصبح رئيساً لهذه اللجنة في ‏2009.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: